ما تفاصيل الاتفاق حول "الموازنة" بين بغداد وأربيل؟
الأثنين / 25 / تشرين الثاني - 2019

بغداد - كلمة

نشر موقع مقرب من حكومة إقليم كردستان العراق، يوم الاثنين، ما قال إنها تفاصيل الاتفاق بين بغداد وأربيل بشأن موازنة العام المقبل.

وذكر موقع “روداو”، في تقرير له، بغداد وأربيل تكثفان “الحوار للاتفاق حول موازنة 2020 وتسليم 250 ألف برميل من إنتاج النفط اليومي للحكومة الاتحادية”، مشيرا إلى أن الطرفين “لديهما شروطهما”.؟

ونقل التقرير عن النائب الكردي في اللجنة المالية بمجلس النواب، أحمد حاجي رشيد، القول “إلى جانب 250 ألف برميل من النفط يومياً، تطالب بغداد بالموارد الاتحادية مثل الجمارك، والضريبة وعدد الموظفين والنفقات العامة في إقليم كردستان -العراق-، وقد طالبت بالنفقات النهائية للإقليم، لمعرفة وارداته”، نافيا أن يكون “قطع موازنة إقليم كردستان -العراق- من ضمن مطالب المتظاهرين في العراق”، إلا أنه لم يخف أن أعضاء اللجنة المالية للبرلمان يصرون بشدة على تسليم إقليم كردستان -العراق- 250 الف برميل يوميا لبغداد.

وكشف رشيد، أن “إقليم كردستان، ومن أجل التوصل لاتفاق مع بغداد، أعد بعض الحزم، منها أن يتكرر ما حدث السنة الماضية وهو إرسال 12.675 من الموازنة للإقليم بعد قطع ما يعادل 250 ألف برميل نفط يوميا منها، أو أن تبيع حكومة الإقليم 250 ألف برميل نفط يومياً وتسلم ثمنها لبغداد، وهناك احتمال ثالث هو أن يسلم الإقليم 250 ألف برميل نفط لبغداد، مقابل أن ترسل بغداد حصة إقليم كردستان-العراق- من الموازنة العامة للعراق بشكل كامل، شرط أن تدفع هي الاستحقاقات المالية لشركات النفط في إقليم كردستان”.

إلا أن أحمد رشيد يرى أنه من المستبعد أن ترضى بغداد بالاقتراح الأخير، خاصة دفع الاستحقاقات المالية للشركات النفطية في كردستان، مشيرا إلى أن “الإقليم يستطيع دفع استحقاقات شركات النفط من عائدات النفط التي يقوم ببيعها، بدل أن تطالبها بغداد بنفسها بذلك”.

وقال الموقع إن وفد حكومة إقليم كردستان يجتمع اليوم مع وفد الحكومة العراقية، في بغداد لتثبيت الحصة القانونية لإقليم كردستان-العراق- من الموازنة العراقية لسنة 2020.

ونقل الموقع عن وزير الإقليم لشؤون بغداد خالد شواني، القول إن الوفد الكردي في بغداد توصل إلى “صيغة تفاهم جيدة مع العراق”.

ويتألف وفد الإقليم الذي توجه الى بغداد السبت الماضي، من وزير المالية آوات شيخ جناب، ووزير الإقليم أوميد صباح، ورئيس ديوان الإقليم آمانج رحيم، حيث اجتمع مع رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي ووزير المالية فؤاد حسين.







آليات الحكومة والزمن الضائع
ولو بألف ختم من السيستاني
كسر الحظر الصحي: الأسباب والمعالجات
كورونا والمرجعية.. حقيقة أم وهم!
الكلي والجزئي في الاصلاحات الحكومية
نصيحة للشباب المتأثرين بالجيوش الإلكترونية!
عن "السيدة الأولى" و "المستشار".. عندما تكذب الضفادع!
ما هي الأسباب الحقيقية وراء فك ارتباط ألوية العتبات من هيئة الحشد الشعبي؟
هل انسحبت "ألوية العتبات" من هيئة الحشد الشعبي بعلم مكتب السيستاني؟
عن سعر نفطنا وأسعار العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي
النصّابون في العراق أدوات أمريكية منتهية الصلاحية
كورونا يمنحنا فرصة «التمرّد» على طبق من قلق!!
ليث أحمد الصافي.. و سياسة معاوية!
متى يرحل هذا الفيروس الوبائي عنا؟!
مصطفى الكاظمي: اعمل للدولة كانك تعيش ابدا واعمل للشعب كانك تموت غد