الأربعاء 12 ذو الحِجّة 1445هـ 19 يونيو 2024
موقع كلمة الإخباري
لماذا بعض النساء "نكديات"؟!
الكاتبة: ميس نبيل
2023 / 09 / 17
0

لا بد أن النكد أمر مشين، يضايق صاحبه ويؤذيه ربما أكثر من أذية من حوله؛ فالزوجة النكدية تعلم غالباً أنها نكدية حتى لو لم تعترف بهذا، كما أن هناك من النساء لا يعلمن فعلياً بهذا، ولكن المرأة النكدية بالمجمل تعاني من الضيق والتوتر ومن بعض الآلام الجسدية كذلك بسبب هذا النكد كالصداع المستمر وآلام العضلات وغير ذلك. ولا شك أن معرفتك للسبب سوف يساعدك كثيراً في معرفتك لطريقة التعامل مع الزوجة النكدية.

من الأسباب التي تجعل المرأة نكدية:

خصوصية وطبيعة تركيبة المرأة: فتأرجح مستوى بعض هرموناتها يؤثر عليها كثيراً ويجعلها عصبية ونكدية ومتوترة وحساسة في أحيان كثيرة، وخاصة في فترة الدورة الشهرية وأثناء الحمل وفي سن الأمل، وفي أوقات أخرى كذلك.

كثرة المسؤوليات الملقاة على عاتقها: وتعدد الأدوار التي تلعبها؛ فالمرأة اليوم هي الزوجة التي عليها واجبات تجاه زوجها، والأم التي عليها واجبات تجاه أبناءها، والابنة التي لا يمكنها التخلي عن مسؤوليتها تجاه أهلها، وربة المنزل التي عليها الاهتمام بشؤون أسرتها ومنزلها، إضافة إلى أنها قد تكون عاملة كذلك لتزيد على عاتقها مسؤولية عملها خارج المنزل، والموازنة بين الداخل والخارج.

اتكالية الزوج: فعندما تكون اتكالياً وتغيب عن تحمل مسؤولية بيتك وأبناءك سواء كنت متواجداً في المنزل أو لا، فهذا يزيد من وزن مسؤوليتهم الملقاة على ظهرها وحدها، وخاصة أن الأبناء عادة يحسبون حساباً للأب أكثر من الأم، فتراهم في معظم الأحيان لا يستمعون لكلامها، وقد تكون متكلاً عليها في الامور الأخرى كالتسوق وغير ذلك مما يوترها ويتسبب بنكدها.

أنها تتوقع منك فعل امور معينة دون ان تطلب هي منك ذلك: فالمرأة كائن حساس وشديد الملاحظة، وهي تنتظر من الرجل أن يكون لماحاً ويلاحظ ما بها من دون أن تتكلم، وأن يبادلها كلام الحب والرومانسية والعناق دون أن تطلب، وأن يغسل عنها الأطباق المكومة عندما يرى في عيونها التعب دون أن تقول له ذلك، لكن الواقع ليس هكذا، فتحدث الفجوة بين ما تفكر هي به وتريده وبين ما يفعله الزوج دون قصد منه بإهمالها، فتتهمه بأنه عديم الإحساس والمسؤولية، فتقرر الانتقام منه أو تجاهله أو معاملته برسمية...

أنها بحاجة لوقت مستقطع: قد تكون المرأة على ما يرام وتقوم بواجباتها على أكمل وجه دون مواجهة المشكلات، لكنها تحتاج بين الحين والآخر لأخذ استراحة وللابتعاد قليلاً عن جو البيت والعمل والأطفال لقضاء وقت مع الأصدقاء، أو لتناول العشاء معك في مكان هادئ.

أنك لا تستمع اليها: فهذه مشكلة كبيرة جداً وتجمع المشكلات لديها مما يولد الانفجار والنكد، لأنها ترتاح وتفضفض عندما تتكلم، وعندما تجد أن كلك آذاناً صاغية تشعر باهتمامك بها وبمساندتك لها.

الصراع من أجل تحقيق الذات: للأسف أن على الكثير من نساء الأرض الصراع من أجل تحقيق الذات، لأن معظمهن يواجهن المشكلات والعوائق في الأسرة أو المجتمع ككل، وهذا يجعلها تتحمل وتمتص الكثير من السلبية ممن حولها، وقد تخرج هذه السلبية عن طريق النكد.

المقارنة: فعندما تقارن المرأة نفسها بأختها أو صديقاتها أو بالنساء اللاتي تشاهدهن في التلفاز أو على مواقع التواصل الاجتماعي ستشعر بالنقص، وبأفضليتهن عليها في المظهر الخارجي أو أسلوب الحياة أو معاملة أزواجهن لهن...

الصورة النمطية: فعندما نكثر من ترديد عبارة أن "كل النساء نكديات" تترسخ في عقول النساء هذه العبارة ويبدأ العقل بأخذها على أنها حقيقة ويتصرف بناء على ذلك.

الزوج النكدي: قد تكون أنت نكدي وهي تبادلك هذا السلوك.

أسباب أخرى: قد يكون للمرأة أسبابها الخاصة كمشكلات في العمل أو مع الزوج أو مشكلات في تقديرها لذاتها...



التعليقات