مقال عن "منشور مقزز "!
الثلاثاء / 08 / آذار - 2022
كتب الدكتور عبد الباقي السليطي:

هذا المقال يعبّر عن رأي كاتبه، ولا يعبّر بالضرورة عن آراء وسياسة موقع كلمة الإخباري

تداول كثير من الاخوة –بعضهم- بحسن نية للأسف منشور بدايته ( الى خطباء المساجد ... لا تحدثونا عن شهر رمضان وفضائله و.... حدثونا عن ارتفاع اسعار الطعام وعن  حرمة الاحتكار وان الدين ليس عبادة وصلاة فقط ...) 



أقول ردا على المؤلفين  والى الله المشتكى ؟ 

1- الجوامع فارغة ، منو منكم كاعد بالجامع ومنو سامع خطبة ... لو موجه ندائك للفيسبوك لتويتر لتوك توك... لان كلكم هناك انت وجماعتك وعنيه وسعلوسه وكل التافهات.

2- اهل الجوامع والمواكب قدموا  فلذات اكبادهم  شهداء تحت الأرض في وقت أبو فانيلا بتركيا والعلمانيين يفترون بقمصانهم الحمر وكلايدهم وجلابهم بالمولات 

3- اهل الجوامع يعرفون كلش زين 20% من أموالهم خمس للفقراء يدفعونها لاقربائهم وجيرانهن من الفقراء والمحتاجين وغير مجبرين  ابدا  بجلب فلس واحد للجامع او لمكتب المرجع. 

4- الجامع يصيح صباحا ومساء بالتكافل والاحساس بالفقراء ، ومو انت أبو كذلة تعلم الجامع لو تعلم الدين وظيفته. 73 ألف يتيم فقط مؤسسة العين واكثر من 50 ألف يتيم لمؤسسة اليتيم وعشرات بل مئات المؤسسات الخيرية التي يمولها ويديرها اهل الجوامع والمواكب. في وقت واحدكم يشمر امه وابوه بدور العجزة.  

5- الجوامع ورجال الدين وقبلهم المرجع الأعلى ايدوا مظاهراتكم المطالبة بالإصلاح ونهوكم عن دخول المندسين أمثال أبو الفوانيل وايدوا مطالبكم ورغبتكم بانتخابات مبكرة على أساس تنتخبون ناس يغيرون حالكم ولكن ما يدرون بيكم لو تقاطعون الانتخابات لو ترجعون تنتخبون نفس الوجوه . 

6- شفت مقدم برامج ازرق الوجه تافه اعرف منو يدفعله  يقارن بين سعر (العرك) والزيت ، اقول اذا انت العرك مهم عندك  شنو علاقة المواطن الفقير بسعر العرك .  توجد ربما عشرات الأنواع من الزيوت ( زير- التونسة –عافية –موزلا – ....) مستوردة من الخارج  والاسعار العالمية لخام الزيت مرتفعة ونشرت منظمة الأغذية (فاو) تقريرا بذلك واستغل بعض كبار التجار معدومي الضمير الفرصة لرفع الاسعار حاليا ناهيك عن أسباب الحرب والتضخم العالمي .فشنو علاقة المتدين بارتفاع سعر الزيت ؟؟؟ يابوا العرك

7- نصيحة للشباب المتدين لا تصير مطية لترويج السم المدسوس بالعسل هناك حرب فكرية خبيثة مخفية ...لا تصير بوق من غير ما تدري ...