بعد اقتحام المحتجين لوزارة الخارجية.. رئيس وزراء لبنان يدعو لانتخابات مبكرة
السبت / 08 / آب - 2020
صحافيو كلمة

بغداد - كلمة

قال رئيس وزراء لبنان حسان دياب، السبت، انه سيطرح على مجلس الوزراء اجراء انتخابات نيابية مبكرة، فيما أكد ان كارثة مرفأ بيروت لن تمر دون محاسبة المسؤولين عنها.

وقال دياب في كلمة له، "نعيش تحت وطأة كارثة انفجار مرفأ لبنان التي تركت أثارا مدمرة"، مبينا أنها "لن تمر دون محاسبة المسؤولين وكل المسؤولين عن كارثة مرفأ بيروت يجب أن يخضعوا للتحقيق".

وتساءل، "من كان المستفيد من بقاء هذه المواد في مرفأ بيروت؟"، مبينا أن "إجراءات القضاء تعطي إشارة عن مصداقية التحقيق"، مشيرا الى أن "لبنان يعيش كارثة كبرى وهو بحاجة للدعم ونشكر كل من قدم المساعدة".

وتابع دياب "البلاد لا تحتمل مزايدات والمطلوب ترك الحسابات الانتخابية جانبا وحكومتنا التزمت في بيانها الوزاري بمطالب الثورة ولا يمكن الخروج من الأزمة إلا بإجراء انتخابات نيابية مبكرة، وسأطرح يوم الاثنين، على مجلس الوزراء إجراء انتخابات نيابية مبكرة".

وأكد رئيس الوزراء اللبناني، انه "مستعد لتحمل المسؤولية لمدة شهرين إلى حين اتفاق الأطراف السياسية على حل للأزمة الراهنة".

وشهد وسط بيروت، السبت، مواجهات بين محتجين وقوى الأمن في أول حراك غاضب يشهد صدامات بعد الانفجار الضخم بمرفأ العاصمة اللبنانية الثلاثاء.  

وحاول المحتجون التقدم باتجاه مقر البرلمان، لكن القوى الأمنية ردت بالغاز المسيل للدموع، وتكررت محاولات الكر والفر، حيث اسفرت الاحتجاجات هذه عن سقوط عشرات الإصابات بين المحتجين وسط العاصمة اللبنانية. 

من جهته، قال الصليب الاحمر اللبناني، إن "17 فرقة من كوادرنا موجودة وسط بيروت للمساعدة في إسعاف المصابين". 

فيما شدد الجيش اللبناني في بيان له، اليوم السبت، على "ضرورة سلمية التعبير والابتعاد عن قطع الطرق والحفاظ على الأملاك العامة".