وزارة الزراعة: حل أزمة "الطماطم" سيأتي من كربلاء والنجف
السبت / 17 / تشرين الأول - 2020
بغداد - كلمة

أكدت وزارة الزراعة، السبت، أنها ستتخذ إجراءات لسد احتياج البلاد من محصول الطماطم في المستقبل القريب لاستمرارية الاكتفاء الذاتي. 

 وقال الناطق الرسمي للوزارة حميد النايف في بيان "الوزير اطلع ميدانياً على واقع المحاصيل الزراعية في علاوي الخضر، والتقى بالعديد من باعة المفرد والجملة الموجودين في علوة جميلة"، مبيناً أن "الوزير وجد أن اسعار  المحاصيل  ميسرة باستثناء الطماطم التي فيها ارتفاع بسيط نتيجة قلة  الانتاج ولفترة ايام والذي هو  بين موسمين".

وأشار إلى أن "ذلك تم استغلاله من البعض لاجل رفع الاسعار،  وفي الايام القليلة القادمة ستبدا عمليات الانتاج لمحافظتي النجف الأشرف وكربلاء المقدسة  وسيكون انتاج الطماطم بكميات تغطي الاستهلاك المحلي وبعدها يتواصل الانتاج في الاشهر التي تليها من انتاج البصرة"، مبيناً أنه "لو كان هناك مخازن مبردة لتم خزن الكميات الفائضة من الاستهلاك اليومي من الطماطم  في وقتها اي خلال  اشهر الصيف الماضية  التي وصل فيها منتج الطماطم الى مديات جيدة وكان صندوق الطماطم ٣٠ كغم بالفي دينار".

ولفت إلى أن "الوزارة ستتخذ اجراءات من اجل سد الاحتياج في المستقبل القريب لاجل استمرارية الاكتفاء الذاتي من هذا المحصول المهم، ولاسيما أن الوزارة احتوت هذه الفترة منذ العام الماضي وهذا العام"، مضيفاً أنه "في الايام القادمة ستعود الاسعار الى وضعها الطبيعي، وان  ضبط المنافذ، واستغلال الفرصة من البعض لاجل فتح الاستيراد بحجة ان المنتج المحلي لن يكفي، متناسين أن هذه الفترة هي فترة قصيرة وسيتم معالجة وضعها في المستقبل القريب".