منافس ترامب: سنسحب قواتنا من الشرق الأوسط
الجمعة / 11 / أيلول - 2020
متابعة - كلمة

أعلن نائب الرئيس الأمريكي السابق، جو بايدن، الجمعة، تأييده لسحب قوات بلاده، في الشرق الأوسط، فيما أكد أنه في حال تم انتخابه رئيساً للولايات المتحدة فسيحتفظ بقوة صغيرة هناك.

وقال بايدن في تصريح نقلته صحيفة، "ستارز آند سترايبس"، إن "هذه الحروب الأبدية يجب أن تنتهي، أنا أؤيد سحب القوات، لكن ها هي المشكلة، لا يزال يتعين علينا القلق بشأن الإرهاب وداعش".

وأضاف، أنه "لا يتوقع تخفيضاً كبيراً في عدد المقاتلين الأميركان". 

وأكد بايدن أن "القوة في أفغانستان ستنخفض من حوالي 8600 إلى 4500 بحلول تشرين الثاني، حيث يسعى الرئيس ترامب إلى الوفاء بوعد حملته الرئيسية بإنهاء الحروب التي لا نهاية لها".

وتابع أن "الأوضاع في سوريا وأفغانستان والعراق معقدة للغاية لدرجة أنه لا يستطيع أن يعد بانسحاب كامل للقوات في المستقبل القريب".

ورأى بايدن أن "بلاده بحاجة إلى قدرة العمليات الخاصة للتنسيق مع حلفائها"، مضيفا أنه "يجب أن يكون هناك حد أقصى من 1500 إلى 2000 على الأرض".

وأشار إلى أن "الجيش يجب ألا يتدخل في الديناميكيات السياسية للدول التي ينشط فيها"، لافتاً إلى أنه "يجب أن تكون القوات قادرة على التنسيق مع الحلفاء لتدريب وقيادة القضاء على الجماعات الإرهابية التي ستستمر في الظهور".

ويوم أمس، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الولايات المتحدة ستخفض قواتها في العراق إلى ألفي جندي خلال فترة قصيرة جداً.

وجاءت تصريحات ترامب خلال مؤتمر صحفي نشره البيت الأبيض عبر حسابه على موقع "تويتر" وتناقلتها وسائل الاعلام.

وأعلن الجيش الأمريكي يوم أمس الأربعاء أنه سيخفض عدد أفراده في العراق من 5200 إلى ثلاثة آلاف، معطياً صفة رسمية لخطوة كانت متوقعة منذ فترة طويلة.

وذكرت رويترز الشهر الماضي أن من المتوقع أن تخفض الولايات المتحدة نحو ثلث قواتها في العراق.