المالية النيابة: الدولة هي الطرف الخاسر في مزاد العملة وهناك الكثير من السرقات
الجمعة / 11 / أيلول - 2020
بغداد - كلمة

رأى عضو اللجنة المالية النيابية، جمال كوجر، الجمعة، أن الدولة هي الطرف الخاسر في مزاد العملة نتيجة عدم ايقاف عمليات الفساد واعادة تنظيم عملية بيع العملة، وفقا لقوله.

وقال كوجر في تصريحات تابعها "كلمة"، إن "هناك الكثير من السرقات تحدث عندما تتحول الأموال الاتحادية إلى موازنات محلية للمحافظات نجد هناك عشرات المشاريع الوهمية أو أبواب صرف مبالغ فيها".

وأضاف أن "هناك من لا يريد أن يوقف أو ينهي عمليات الفساد في مؤسسات الدولة أو في مزاد العملية"، مبينا أن "الحكومة حتى الان لم تستطيع ايقاف تلك الصفقات المشبوهة التي تحدث في مزاد العملة أو تعمل على اعادة تنظيم عمليات البيع".

وأكد كوجر أن "اعادة التنظيم ستعطي الدولة فرص في الربح كبيرة ما سيؤدي الى تدفق الاموال الى خزينة الدولة، لكن بالوضع الحالي الدولة هي الخاسرة".