في اتصال هاتفي.. اتفاق جديد «عراقي - سعودي» يخص النفط
الجمعة / 07 / آب - 2020
صحافيو كلمة

بغداد - كلمة

اكد وزير النفط العراقي احسان عبد الجبار ووزير الطاقة السعودي في اتصال هاتفي، الجمعة، التزام بلادهما التام باتفاق أوبك+ لخفض إمدادات النفط.

وذكرت الوكالة الرسمية، نقلا عن بيان مشترك للوزارتين، تابعه "كلمة"، أن "الوزيرين بحثا أحدث التطورات في أسواق النفط والتعافي المستمر في الطلب العالمي، والتقدم الذي تحقق باتجاه تطبيق اتفاق أوبك+". 

وذكر البيان أن "عبد الجبار أكد التزام العراق الثابت باتفاق أوبك+" مضيفا أن "العراق سيصل إلى التزام بالاتفاق بنسبة 100% مع بداية شهر (أغسطس) آب الحالي". 

وقال البيان إن "الوزيرين أكدا أيضا أن ما تبذله الدول المشاركة في اتفاق أوبك+ من جهود باتجاه الالتزام بنسب خفض الإنتاج، وكذلك نسب الخفض الإضافية في إطار نظام التعويض، ستعزز استقرار أسواق البترول العالمية، وتعجل بتحقيق توازنها، وترسل إشارات إيجابية إلى الأسواق". 

وبدأت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها، أي ما يعرف بأوبك+، خفضا قياسيا للإمدادات في مايو أيار لدعم أسعار النفط التي عصفت بها أزمة فيروس كورونا. 

ووافقت السعودية على خفض الإنتاج بواقع 2.5 مليون برميل يوميا بموجب اتفاق أوبك+. 

ويخفض العراق إنتاجه بواقع 1.06 مليون برميل يوميا بموجب الاتفاق. وقال وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار إن بلاده ستضيف تخفيضا من انتاجها بمقدار 400 ألف برميل يوميا، في أغسطس آب للتعويض عن الإنتاج الزائد في الفترة الماضية بموجب اتفاق أوبك+.