برلين: ثبوت عدم إصابة ميركل بكورونا
الأثنين / 23 / آذار - 2020

أعلن المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت، يوم الاثنين، (23 مارس/ آذار 2020) أن نتيجة أول اختبار خضعت له المستشارة انغيلا ميركل للكشف عن فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19-)، جاءت سلبية.

وقال زايبرت: "نتيجة اختبار اليوم جاءت سلبية، والاختبارات الأخرى سيتم إجراؤها في الأيام المقبلة".

وكانت ميركل قد دخلت الحجر الصحي المنزلي مباشرة بعد خطابها مساء أمس الأحد، وقال زايبرت إنها أقدمت على ذلك بعد مخالطة طبيب لها ثبتت إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وفي وقت سابق الإثنين، قال زايبرت في مؤتمر صحفي: "ميركل دخلت الحجر الصحي وهي بوضع صحي جيد، وشاركت باجتماع الحكومة عبر دائرة فيديو مغلقة".

والجمعة فرضت ميركل حجرًا صحيا على نفسها كإجراء احترازي إثر مخالطتها طبيبًا مصابًا بالفيروس.

وأصاب الفيروس، حتى مساء الإثنين، أكثر من 360 ألف شخص في العالم، توفى منهم ما يزيد عن 15 ألفًا، أغلبهم في إيطاليا، الصين، إسبانيا، إيران، فرنسا، الولايات المتحدة الأمريكية، بينما تعافى أكثر من 100 ألف.