بومبيو: أمريكا لا تريد حربا مع إيران وتواصل الدبلوماسية
الأحد / 16 / حزيران - 2019
119

متابعة - كلمة

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يوم الأحد إنه على الرغم من أن إيران مسؤولة ”بلا شك“ عن الهجمات التي استهدفت ناقلتين الأسبوع الماضي إلا أن الولايات المتحدة لا تريد حربا مع طهران.

وفي مقابلة مع برنامج (فوكس نيوز صنداي) قال بومبيو ”بذل الرئيس ترامب كل ما في وسعه لتجنب الحرب. لا نريد الحرب“. لكنه أضاف أن واشنطن ستضمن حرية الملاحة عبر ممرات الشحن الحيوية وقال ”ستتأكد الولايات المتحدة من اتخاذ كل الإجراءات الضرورية الدبلوماسية وغير الدبلوماسية لتحقيق تلك النتيجة“.

وتصاعدت حدة التوتر بين الولايات المتحدة وإيران في أعقاب اتهامات من جانب إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإيران بتنفيذ هجمات الخميس الماضي على ناقلتي نفط في خليج عمان وهو ممر حيوي لشحنات النفط. ونفت إيران أي دور لها في تلك الهجمات.

وقال بومبيو الذي ترأس وكالة المخابرات المركزية قبل أن يصبح وزيرا للخارجية ”أجهزة المخابرات لديها الكثير من البيانات والكثير من الأدلة. سيرى العالم الكثير منها“.

وقال بومبيو إنه لا يرغب في مناقشة الخطوات القادمة التي قد تتخذها الولايات المتحدة ردا على أحداث الأسبوع الماضي.

وعندما سئل عن احتمال إرسال ترامب المزيد من القوات الأمريكية والعتاد العسكري إلى المنطقة قال بومبيو ”إيران لن تحصل على أي سلاح نووي. هذا هو الهدف“.

وأضاف ”أجريت عددا من الاتصالات مع مسؤولين في أنحاء العالم أمس. أنا واثق بأنه سيكون لدينا شركاء يتفهمون هذا الخطر“.