بالتفاصيل.. الأنواء الجوية تحذر من منخفض جوي يبدأ من الليلة صدور أمر استقدام بحق النائب الثاني لـ "الحلبوسي" بتهمة انتهاك حرمة القضاء انتخاب رئيس جديد للجنة النزاهة النيابية الإطار التنسيقي يتهم رابطة المصارف بـ "الفساد" ويحملها مسؤولية أزمة ارتفاع الدولار الداخلية تحبط 7 محاولات ابتزاز لفتيات إغلاق مفاجئ لمداخل المنطقة الخضراء google تطور برنامجاً لتأليف الأغاني عبر الذكاء الاصطناعي تحرك نيابي لمواجهة ارتفاع أسعار اللحوم والبيض في الأسواق الإطاحة بـ 5 إرهابيين في كركوك النزاهة تضبط تلاعباً في مشروع لبلدية الأنبار وكركوك التخطيط تكشف ارتفاع معدل التضخم خلال الشهر الماضي سعر صرف الدولار لهذا اليوم في الأسواق المحلية شرطة كركوك تلقي القبض على 68 متهما بقضايا مختلفة السوداني يكلف حسن الياسري مستشاراً للشؤون الدستورية ترامب يطلق حملته الانتخابية للعودة إلى البيت الأبيض طقس العراق: أمطار متوسطة الشدة تبدأ من الليلة البنك المركزي ينفي منع بيع الدولار بقانون رسمي.. الصراصير غذاء لدول الاتحاد الأوروبي! وزير التربية يسحب يد شركات متلكئة بمشروع الأبنية المدرسية تحطم طائرتين لسلاح الجو الهندي أسعار صرف الدولار مع غلق البورصة في بغداد مستشار السوداني يتحدث عن نتائج زيارة فرنسا سعر صرف الدولار لهذا اليوم في الأسواق المحلية الاستخبارات تضبط أكثر من 50 طن من الأدوية المهربة كيف تتغلب على الخوف والقلق؟ بعد الخسارة الأخيرة.. رونالدو يثير قلق جماهير نادي النصر السعودي الخارجية تعلن افتتاح السفارة المغربية غداً في بغداد النزاهة توقع مذكرة تفاهم مع فرنسا لاسترداد الأموال المسروقة والمهربة مشروبات تساعدك على النوم إياد علاوي يكشف أسباب دعمه لـ "السوادني".. ويقدم حلولاً لأزمة الدولار

مقترضون من البنك المركزي يطالبون بتخفيض الأقساط الشهرية
الأثنين / 23 / كانون الثاني - 2023

طالب مقترضون، اليوم الاثنين، الحكومة والبنك المركزي بتخفيض الأقساط الشهرية المترتبة على القروض الممنوحة لهم بسبب تدني قيمة رواتبهم وأزمة انخفاض الدينار أمام الدولار.

ونقلت صحيفة "الصباح"  الرسمية عن مقترضين قولهم، إن "معظم القروض التي تم استحصالها من البنوك كانت في زمن استقرار قيمة الدينار أمام الدولار، إذ كان سعر الصرف 120 ألف دينار، ولم يصل إلى هذه المستويات".

وأضافوا أن "قيمة الأقساط مرتفعة مقارنة بما حصل لرواتبهم من انخفاض قيمتها بسبب تدني سعر الدينار أمام الدولار، لذا ينبغي على الحكومة والبنوك مراعاة ذلك وتقليل الأقساط الشهرية المترتبة بذمتهم. وأكدوا أنهم اضطروا إلى أخذ القروض من المصارف لشراء قطعة أرض أو وحدة سكنية بسبب أزمة السكن أو لقضاء حاجات ضرورية أخرى، وكانوا في وقتها متأقلمين مع سعر صرف مستقر، أما الآن فقد زادت معاناتهم بسبب الارتفاع المضطرد في أسعار السلع والبضائع".

ودعا المقترضون الحكومة والبنك المركزي أيضا إلى "إعادة النظر بالفوائد وزيادة سقف مدد تسديد القروض في سبيل مواجهة الظرف الاقتصادي الصعب، أو تأجيل استيفاء الأقساط لحين استقرار سعر الصرف".

وأكد خبراء في الشأن المالي والاقتصادي في تصريحات سابقة، أن قيمة الرواتب انخفضت بمقدار 10 بالمئة عندما تم خفض قيمة الدينار أمام الدولار في العام 2021، أما الآن فقد زاد الفرق أكثر بسبب الانخفاض المستمر للدينار أمام الدولار.