أول تعليق لـ "عادل عبد المهدي" على وجود "التشرينيين" في مجلس النواب
الأربعاء / 12 / كانون الثاني - 2022

بغداد - كلمة الإخباري

رأى رئيس الوزراء السابق عادل عبد المهدي، أن وجود قادة التظاهرات في البرلمان أمر إيجابي.

وقال عبد المهدي في بيان اطلع عليه "كلمة الإخباري" ان "وجود قادة (تشرينيين) تحت سقف البرلمان هو امر ايجابي يشير ان (ديمقراطيتنا) قادرة على الاحتواء المتبادل"، مبينا "احتوت المؤسسة المحتجين، وتكيف الاخيرون مع المؤسسة، بل سعوا لاحتلال موقع رئاسي، بالتنافس على منصب النائب الاول".

واضاف "سادت الجلسة الاولى الكثير من المناظر المزعجة والمواقف المتناقضة. والمحصلة انه تم انتخاب رئاسة المجلس. وستقرر المحكمة في دعوة الطعن المقامة. فان ردت الدعوة فسيفرض الامر الواقع نفسه. وان قُبلت، ولم تتغير المواقف فسيتكرر المشهد بطريقة اخرى، وسيتم انتخاب الرئاسة، وستتكرر الاسماء ان لم تتغير التحالفات".

وتابع "عُقدت الجلسة بعد انتخابات تشريعية شابتها طعونات كثيرة. فالمحصلة البقاء تحت سقف البرلمان، وعدم الذهاب بالصراع لخارجه او تأجيله".

واشار عبدالمهدي الى انه "عادت السلطة التشريعية بعد غياب 94 يوماً. وانتخبت رئاسة تسمح بانتخاب بقية الرئاسات. فالفراغ خطر كبير. وليس اخطر منه سوى الدكتاتورية والاحتلال والاقتتال".