الأطباء الدوريون: رواتبنا تطوف في مكاتب المسؤولين في مخالفة ’وقحة’
الأحد / 28 / شباط - 2021

بغداد - كلمة

أطلق الأطباء الدوريون، يوم الأحد، نداء استغاثة، بعد عدم استلام رواتبهم لمدة ستة اشهر، وهددوا بالاعتصام والاضراب العام في حال عدم صرف رواتبهم.

وذكر الأطباء الدوريون في بيان أنه "بعد نصف عام من تعيينهم ، لم يتم تسليم رواتبهم لمدة ستة اشهر، وحقوقهم تطوف في مكاتب المسؤولين اللامسؤولين، في مخالفة وقحة للقانون، وعدم اكتراث لقرارات رئيس مجلس  الوزراء".

وأضاف البيان: "نحن ابناؤكم الاطباء المقيمون، يتخطفنا الموت والاصابات منذ اكثر من ستة اشهر، ونحن نعمل في اقسى ظروف صحية مرت على عراقنا الحبيب، ورواتبنا لا تصرف بحجج واهية (رغم تخصيصها من خارج الموازنة بقرار من مجلس الوزراء)، ونحن شباب لا نملك مصدرا للعيش سوى رواتبنا الزهيدة".

وتابع: "نحن الاطباء المقيمين، كنا قد علقنا عملنا مطلع الشهر الحالي، وبعد الوعود والعهود الكثيرة لصرف رواتبنا قبل نهاية شهر شباط، عدنا الى محال عملنا، فالقينا الحجة بعودتنا لمستشفياتنا، وهو المكان الذي نحبه ونرضاه وما تركناه الا مرغمين ومن الفاسدين مجبرين، فمضت مهلة الشهر ولم يطرأ الجديد سوى وعودهم الفضفاضة الفارغة والتسويف المتكرر ممن بيدهم القرار".