البرلمان يكشف أسباب ’’غرق بغداد’’ بعد 5 ساعات من تساقط الأمطار!
الأحد / 22 / تشرين الثاني - 2020

بغداد - كلمة

حملت لجنة الخدمات النيابية، الاحد، الحكومة الاتحادية وامانة بغداد مسؤولية ما أسمته بـ "غرق بغداد".

وقال عضو اللجنة جاسم الحميداوي في تصريحات تابعها "كلمة"، ان “كمية الامطار التي سقطت على بغداد لا تتجاوز الـ 75 ملم وخلال اربع الى خمس ساعات وهي قليلة مقارنة بالاعوام السابقة”.

واضاف الحميداوي، ان “عدم الصيانة المبكرة لمضخات لمياه وخطوط التصريف في قناتي الجيش والشرطة تسبب في غرق بغداد والمناطق المحيطة وتتحملها الامانة والحكومة المركزية”.

واشار الى ان ”قناة الجيش فيها اكثر من 23 محطة تصريف على نهر دجلة وهي قادرة على سحب كل كميات المياه لو تمت صيانتها مبكرا”، داعيا الى “تلافي الازمة والقيام بخطوات عاجلة لتلافي كارثة خدمية جديدة”.