خبير يقترح 3 حلول لضمان عدم تأخر صرف رواتب الموظفين
الأربعاء / 18 / تشرين الثاني - 2020

بغداد - كلمة

كشف الخبير في الشأن الاقتصادي ماجد الصوري، الأربعاء، 18 تشرين الثاني، 2020، عن حجم قروض العراق الداخلية والخارجية، فيما تحدث عن الحل الوحيد من اجل اقرار موازنة 2021.

وقال الصوري في مقابلة متلفزة إن "الوضع الحالي اذا استمر على حاله فلن يتم اقرار موازنة 2021 وذلك لوجود زيادة بالنفقات وليس انخفاضاً وبدون تخفيض النفقات لا يمكن التصويت على الموازنة ولا الاستمرار بالاقتراض وبيع املاك الدولة والامور اصبحت صعبة جداً".

وأشار الى أن "قروض العراق الداخلية بلغت ٦٥ تريليون دينار والخارجية وصلت الى 27 مليار دولار".

وأضاف، أن "الحل الوحيد والامثل لتمرير موازنة 2021 هو زيادة الايرادات عن طريق تقليل النفقات وتخفيض الرواتب والمخصصات للدرجات العليا بالإضافة الى تنويع الاقتصاد ويجب حل مشكلة الكهرباء وضبط المنافذ الحدودية".

وتابع أن "الحكومة اتخذت خلال 5 دقائق قراراً بدون الرجوع الى البرلمان فيما يتعلق بالمخصصات غير القانونية والغائها سيوفر اكثر من 14 ترليون دينار عراقي بالاضافة الى الامتيازات وكذلك القضاء على الفضائيين في مؤسسات الدولة البالغة رواتبهم اكثر من 12 ترليون دينار خلال 3 اشهر اذا كانت هناك اردة حقيقية لحل مشكلة العراق".