ترامب وبوتين.. مكالمة هاتفية دامت ساعة لبحث اتفاق نووي جديد
السبت / 04 / أيار - 2019
115

قال البيت الأبيض إن الرئيس دونالد ترامب تحدَّث هاتفياً مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، أكثر من ساعة، وبحثا إمكانية إبرام اتفاق نووي جديد، ونزع سلاح كوريا الشمالية النووي، والموقف السياسي في فنزويلا.

وقالت سارة ساندرز المتحدثة باسم البيت الأبيض، للصحفيين، إن ترامب وبوتين تحدَّثا بشأن إمكانية إبرام اتفاق نووي جديد متعدد الأطراف بين الولايات المتحدة وروسيا والصين، أو تمديد الاتفاق النووي الاستراتيجي الحالي بين الولايات المتحدة وروسيا.

تحدَّثا بشكل «مختصر جداً» عن تقرير مولر

وأضافت ساندرز أن الزعيمين تطرقا باقتضاب إلى تحقيق المحقق الأمريكي الخاص روبرت مولر في التدخل الروسي بحملة انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2016. وأشارت إلى أن القضية بُحثت في سياق الحديث عن انتهاء التحقيق.

ومضت قائلة: «بحثا التجارة وحقيقة زيادتها بين البلدين منذ تولي الرئيس منصبه. كما تحدثا عن كوريا الشمالية، وأوكرانيا وفنزويلا.. كان حواراً شاملاً وإيجابياً».

وفي 18 أبريل/نيسان 2019، أفاد وزير العدل الأمريكي، بيل بار، بأن التقرير النهائي لـ «مولر» يثبت عدم وجود دليل على تورُّط أعضاء حملة ترامب مع روسيا، خلال انتخابات 2016.

وأنهى مولر، الذي كان مديراً لمكتب التحقيقات الفيدرالي، في مارس/آذار 2019، تقريره بعد 22 شهراً من التحقيقات التي تخلُّلها توجيه الاتهام إلى 34 شخصية روسية وأمريكية، بينها 6 من المساعدين المقربين للرئيس ترامب، بـ «اختلاس أموال».

وسلَّم مولر، الذي بقِي بعيداً عن الضجة السياسية والإعلامية، تقريره النهائي إلى وزير العدل، وترك له أمر إدارة بقية المسألة