واشنطن توافق على بيع أسلحة بقيمة ٦ مليارات دولار للإمارات والبحرين
الأحد / 05 / أيار - 2019
122

وافقت الإدارة الأمريكية على بيع الإمارات العربية المتحدة والبحرين أسلحة تبلغ قيمتها نحو 6 مليارات دولار، وستكون الصفقة على 3 دفعات، وستحصل بموجبها الدولتان على صواريخ باتريوت ومعدات متعلقة بها، إضافة إلى أنظمة أسلحة إضافية.

وتعدُّ دول الخليج أحد أبرز مشتري الأسلحة من الولايات المتحدة، وتعتمد واشنطن على حلفائها بالمنطقة، ومن بينهم السعودية، في التصدي للنفوذ الإيراني، وكانت آخر صفقة أسلحة حصلت عليها الرياض، في أبريل/نيسان 2019، وضمت منظومة دفاع جوي صاروخي (ثاد) بقيمة مليارين و400 مليون دولار.

تحليل

تأتي هذه الصفقة، لتعزز موقف ترامب بشأن علاقاته مع دول الخليج، وتقوية وجهة نظره التي تقول أن بلاده مستفيدة مادياً من هذه الدول، ولا يستطيع أن يقطع علاقته معها، وذلك في ظل محاولات من أعضاء في الكونغرس للضغط من أجل قطع الدعم الأمريكي لحرب اليمن، ما يوحي بأنهم بعدين عن تحقيق ذلك، خاصة أن الإمارات والبحرين من الدول المنخرطة بقوة إلى جانب السعودية في حرب اليمن.