الاستخبارات العراقية تحبط خطة لـ «داعش» وتعلن مقتل قيادي بارز في التنظيم
الأحد / 05 / أيار - 2019
119

أعلنت بغداد إحباط ﻣﺨطط إرهابي، يهدف لإعادة تشكيل خلايا جديدة لتنظيم «داعش» الإرهابي في العراق.

وذكرت الاستخبارات العراقية، في بيان أنه بعد متابعة دقيقة استمرت عدة شهور لقيادات داعش الإرهابية الداخلة من سوريا لغرض إعادة تنظيم صفوفها وتنفيذ عمليات إرهابية لزعزعة الأمن في محافظة نينوى، تمكنت «خلية الصقور الاستخبارية» بفريقيها الفني والتكتيكي من قتل الإرهابي المدعو عبدالغفور عبدالله كرموش، الذي يشغل منصب (أمني ولاية الجزيرة)، من خلال نصب كمين له في شمال تلعفر.

وأضاف البيان: «اضطر أحد مرافقي كرموش إلى تفجير نفسه. وقد تم تنفيذ العملية بإسناد من استخبارات الفرقة الخامسة عشرة للجيش العراقي، وعمليات الحشد الشعبي في نينوى».

وأضاف البيان: «الإرهابي المنوه عنه هو المسؤول عن قتل العشرات من الأبرياء من أبناء مدينتي الموصل وتلعفر».

وكان العراق أعلن في كانون الأول (ديسمبر) العام 2017، دحر تنظيم «داعش» في شكل تام، بعد أكثر من 3 سنوات من المعارك الدامية، لكن فلول التنظيم تشنّ هجمات على فترات.

كذلك أعلنت قوات سورية الديموقراطية أنها سيطرت بالكامل على آخر جيب لتنظيم «داعش» في الباغوز، في آذار (مارس) الماضي، وهزمته بعد معركة دامت أشهراً.