التعادل الايجابي يحسم قمة مانشستر يونايتد وتشيلسي في البريميرليج
الأحد / 28 / نيسان - 2019

متابعة - كلمة

لاتزال المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا لم تتعرف على أصحابها، مانشستر يونايتد وتشيلسي، لم يستغلا تعثر آرسنال وتوتهام، ليتعادلا. 

تعادل إيجابي بهدف لمثله أنهى مواجهة الفريقين على ملعب أولد ترافورد بمدينة مانشستر، ضمن الجولة 36 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

تقدم مانشستر يونايتد في الربع ساعة الأولى عن طريق خوان ماتا، ليسجل في يوم ميلاده أمام فريقه السابق بعد جملة رائعة من لوك شاو ولوكاكو، في الدقيقة 11.

شوط أول كان يقترب من النهاية وسط سيطرة مانشستر يونايتد، لكن البلوز ظهر في الدقيقة 43 بهدف ماركوس ألونسو، بعد خطأ فادح أصبح معتاد من الإسباني دافيد دي خيا، ليعطي مواطنه هدية بعد تسديدة روديجير، من أجل تعديل النتيجة.

الشوط الثاني لم يكن هناك خطورة حقيقية من الفريقين، خرج العديد من اللاعبين بإصابات، لتتغير حتى الخطط البديلة لكل مدرب.

روديجير يخرج من تشيلسي ليدخل بدلًا منه كريستينسن في تبديل اضطراري، قبل أن يتعرض الإيفواري إيريك بايلي كذلك للإصابة ويحل محله الأرجنتيني ماركوس روخو.

الإصابات لم تنتهي هنا، ويليان يخرج مصابًا ليدخل بدلًا منه بيدرو، تتوتر المباراة قليلًا ومع عدد الإصابات، احتسب مارتن اتكينسون 7 دقائق وقتًا بدلًا من الضائع.

في الدقيقة 90+3، ارتقى ماركوس روخو فوق الجميع، وسدد برأسه الجميع بدأ يتفاعل مع الكرة على أنها هدف، لكن الأرض تنشق ويخرج بيدرو وينقذ هدف مؤكد لمانشستر يونايتد على خط المرمى.

ليطلق مارتن أتكينسون صافرة النهاية رغم سيطرة تشيلسي على الثواني الأخيرة، والتي كادوا أن يسجلوا هدف خلالها، لولا رعونة مهاجميه.

بهذه النتيجة يصبح رصيد تشيلسي 68 نقطة في المركز الرابع، بفارق ثلاث تقاط عن مانشستر يونايتد السادس.







الكلي والجزئي في الاصلاحات الحكومية
نصيحة للشباب المتأثرين بالجيوش الإلكترونية!
عن "السيدة الأولى" و "المستشار".. عندما تكذب الضفادع!
ما هي الأسباب الحقيقية وراء فك ارتباط ألوية العتبات من هيئة الحشد الشعبي؟
هل انسحبت "ألوية العتبات" من هيئة الحشد الشعبي بعلم مكتب السيستاني؟
عن سعر نفطنا وأسعار العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي
النصّابون في العراق أدوات أمريكية منتهية الصلاحية
كورونا يمنحنا فرصة «التمرّد» على طبق من قلق!!
ليث أحمد الصافي.. و سياسة معاوية!
متى يرحل هذا الفيروس الوبائي عنا؟!
مصطفى الكاظمي: اعمل للدولة كانك تعيش ابدا واعمل للشعب كانك تموت غد
انشقاق الأحزاب الشيعية في العراق ومخاطر هاوية جديدة
كورونا.. اظهر أسوأ ما في البشر وأفضله
الانقلاب في العراق وحرب النفط -١-
تجربة أمام السياسيين العراقيين.. كيف انتصرت الصين في معركتها مع كورونا؟