مقرب من العتبة العباسية: لم نحذر من «التظاهرات المليونية» ولم نشر إلى ذلك على الموقع الرسمي
الأربعاء / 15 / كانون الثاني - 2020

بغداد - كلمة

نشرت الصفحة الرسمية لشبكة الكفيل العالمية (الموقع الرسمي للعتبة العباسية) يوم الأربعاء، منشوراً ذكرت فيه بوصية جديدة للمرجع الأعلى للشيعة السيد علي السيستاني، بعد ساعات من انتشار تحذير "استغلال التظاهرات".

وذكرت الشبكة في خبر مقتضب تابعه «كلمة» نقلا عن السيستاني أن "المحافظة على سلمية الاحتجاجات بمختلف أشكالها تحظى بأهمية كبيرة والمسؤولية الكبرى في ذلك تقع على عاتق القوات الامنية بأن يتجنبوا استخدام العنف ولا سيما العنف المفرط في التعامل مع المحتجين السلميين، فإنه مما لا مسوغ له ويؤدي الى عواقب وخيمة".

ونشرت الكفيل، صباح اليوم، منشوراً حذرت فيه "من الذين يتربّصون بالبلد ويسعون لاستغلال الاحتجاجات المطالبة بالإصلاح، لتحقيق أهدافٍ معيّنة تنال من المصالح العُليا للشعب العراقيّ ولا تنسجم مع قِيَمه الأصيلة"، وفقاً لما جاء في خطبة سابقة قرأها عبد المهدي الكربلائي (ممثل السيستاني) في الـ (6 كانون الأوّل 2019م).

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي بالتحذير الذي نشر في تصاميم عليها شعار العتبة العباسية، وقال مراقبون: "إعادة نشر هذا التحذير في هذا التوقيت فيه إشارة إلى التظاهرات المليونية التي دعا لها السيد مقتدى الصدر".

وأبلغ مصدر مقرب من العتبة العباسية في اتصال مع «كلمة» أن ما نشر على شبكة الكفيل لم يكن يستهدف أي جهة على الإطلاق.

وقال: "موقع العتبة العباسية ينشر باستمرار ومنذ أشهر تصاميم وأخبار تذكر بمضامين خطب الجمعة التي نعتقد أنها تتضمن حلولاً واقعية لمشاكل البلاد فنكرر نشرها دائماً عبر موقعنا ونوافذنا الأخرى".

وأضاف: "بإمكان الجميع مراجعة أرشيف هذه المنشورات التي واظبنا على نشرها لتوعية الجماهير سيما بعد انطلاق الاحتجاجات الأخيرة".

وتكفلت العتبة العباسية قبل أيام، بإنشاء نسخة من "نصب الحرية" في ساحة التربية التي عرفت فيما بعد بساحة التحرير، فيما تواصل دعمها للاحتجاجات السلمية منذ انطلاقها في الـ ٢٥ تشرين الأول وحتى الآن.