اعتقال أغنى رجل أعمال في الجزائر
الثلاثاء / 23 / نيسان - 2019
83

متابعة - كلمة

قال التلفزيون الجزائري إنه تم توقيف 5 مليارديرات في إطار تحقيق في قضايا فساد وبعضهم مقرَّب من الرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقة، وهم  يسعد ربراب الذي يعتبر أغنى رجل أعمال في الجزائر، وأربعة أشقاء من عائلة كونيناف.

و تأتي هذه الخطوة ضمن حملة تشنها أجهزة الأمن في إطار تحقيقات الفساد، تطال أشخاصاً نافذين في الدولة، وشملت رئيس الوزراء السابق أحمد أويحيى، ووزير المالية الحالي محمد لوكال، وهما من المقربين بشدة لبوتفليقة في إطار تحقيق بشأن تبديد المال العام.

ويتمتع رجل الأعمال الأغنى الجزائري يسعد ربراب بعلاقة قوية جدا بفرنسا، ما جعل البعض يعتبر عملية اعتقاله موجهة بشكل اساسى الى باريس، كما يعد اعتقال 4 آخرين من كبار رجال الأعمال ضربة موجهة إلى سعيد شقيق الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، إذ يتمتعون بعلاقة قوية معه.